الجمعة، 24 سبتمبر، 2010

وتستمر المأساة



ويوم جديد يبدأ .. ومعاناة تستمر وتتجدد كل يوم فى ظل المأساة التى نعيشها .. من عظم مصائب الدنيا يحاول المرء جاهدا ان ينساها بأن يشغل نفسه بأمور تافهة ويشغل نفسه طوال الوقت حتى لا يترك لنفسه الوقت ان تجلس لوحدها لأنها إن فعلت ستبكى وتنهار .. فيختار ذلك الحل بأن يشغل يومه وعقله بالتوافه يستيقظ فى الصباح متأخرا فى تعمد بسرعة يصلى ويرتدى ملابسه ويذهب لكليته يفكر فى الطريق هل نسى شئ ام ماذا واى محاضرات سيأخذ يصل يسرع الخطى على السلم يدخل المدرج يصرف عقله فى اتجاه محاولة التركيز فى المحاضرة بعد المحاضرة ينشغل بالتسليم على اصدقائه يذهب بسرعة على الكورس بعد الكورس يصور ورق يودع اصدقائه يذهب للبيت يجلس على الكمبيوتر يقوم بأى شئ تافه ويستمع للموسيقى الصاخبة التى لا تسمح بالتفكير حتى المغرب يفطر وينام يستيقظ ليلا يقوم بفعل اى شئ تافه يتسحر ينام يصحى .. طريقة مثلى لإدارة اليوم بحيث تشغل العقل عن التفكير فى امور الدنيا ولكن للأسف لو توقفت برهة عن ذلك الرتم السريع مثلما فعلت الآن وفكرت ستكتشف ان كل هذا ما هو الا محاولة يائسة من عقلك المسكين للنسيان .. وتزداد المأساة وانت تزيدها بالذهاب للنوم ومحاولة النسيان لقد قلت يوما وما الجدوى من اى شئ نفعله لكن حقا ادركت ان لها مغزى كبير وهو ان نشغل نفسنا بأى شئ تافه حتى ننسى مأساتنا اعلم اننا نزيدها لكنها مخدر جميل يريح الاعصاب فترة لا بأس بها .. تصبحوا على خير

2 قالوا رأيهم:

غير معرف يقول...

الموضوع ده حلو اوى فكرته راااااائعه
و الله يا ايمى ساعات التفكير الكتير بيكون مرض و انا فعلا في فتره كنت اهتميت فيها بكل حاجه هايفه عشان انسى حاجات كتير و مفكرش فيها و بجد اليومين دول رجعت للتفكير الكتير تانى لدرجه انى قربت اصاب بالجنووووووون و ربنا يهدينى

احسن حاجه يا ايمى انا باحبها فى كلامك انك بتقولى اوقات كتير اللى احنا بنعمله بالظبط
انا روان ع فكره

مصر اليوم يقول...

مجهود رائع و مذيد من التقدم

إرسال تعليق

هنا مساحة للتعبير عن رأيك بحرية ..

ازاي أنا رافع راسك وانتي بتحني في راسي ازاي ؟!

ازاي أنا رافع راسك وانتي بتحني في راسي ازاي ؟!

بحبك يا بلادي

بحبك يا بلادي

جمعة النصر : )

جمعة النصر : )

كلنا ايد واحدة

كلنا ايد واحدة