الخميس، 25 أغسطس، 2011

هذه ليلتنا الأخيرة معاً ..


Drawing By Daniel F. Gerhartz

تركته يمضي .. لكن ليس قبل أن تستمتع ببعض الدفء الذي يمنحه وجوده .. ولو للحظاتٍ قصار .. 

استعدت لتلك اللحظات طوالَ سنوات .. كانت تعيد تجيزاتها لاستقباله كل مرة بنفس الطريقة .. تكرر المشهد ذاته بكل تفاصيله الدقيقة .. تبتسم في شبه استسلام للدفء الذي لم تتمكن من التخلي عنه بعد .. ولا تقوى على سدل الستار ووضع كلمة النهاية بتركه يمضي .. ويذهب في طريقه بعيداً عنها .. 

آهٍ كم كانت تكره الفقد .. وتكره أن تراه وهو يصفق ببرود لمشهد وداعٍ حزين أبى ألا تُختم حكايتها معه إلا به .. كانت تتمرد على النهاية .. وتهرب منها كلما اقتربت .. وتوهم نفسها بأن حكايتها لن تصير أبداً في عداد كان .. بل ستظل تعيشها بكل كيانها ووجدانها ومشاعرها وأحلامها .. ولن تترك أبداً للفقد فرصته في نزع الدفء منها .. أو تترك له فرصة في الرحيل .. !

السبت، 20 أغسطس، 2011

مجرد سراب




أجلس كل ليلة لأستحضر روحك ...


بطقوسٍ غاية في البساطة ..... فيكفي أن أحضر قلماً وحبراً ومجموعة أوراق


وأرسمك بكلماتي كيف أشاء .... ومتى أشاء


فأجدك أمامي .... نتبادل الأحاديث ..... وتزداد ابتسامتي اتساعاً كلما رأيت تلك الابتسامة في عينيك


أحادث روحك بأسرار أنت نفسك لا تعرفها ...


أماكن ... وأشخاص .... وأوقات ....


الأربعاء، 17 أغسطس، 2011

شوية تخاريف






فى قصة ظريفة على ما اذكر يعنى كان فى راجل راح لأرض الظلال فكان كل الناس ظلال فمكنش بيكلم حد عشان هم ظلال فكان وحيد .. بس نهاية القصة .. يوم النتيجة (الحمد لله جدا فضل من الله ونعمة وربنا بيستر) اللى ضايقنى يومها تصرفها .. البعد بيغير الناس .. اوحش حاجة انك لما تكون مثلا اتأذيت من حد فبتتجاهله او بتقصر معاه عشان لسه مش قادر تسامحه الناس تشوف تصرفك ده من غير ما تعرف ليه وتلومك .. بكره الناس اللى بتخش من نص الموضوع وبتحكم ويقولولك انك غلطان ولا برضه الله على الناس اللى مع كل الاطراف .. اتحكالى على حد انه كان عنده سرطان فىالكبد والسرطان وانتشر جوة وكان فى حالة متأخرة مظهرتش عليه اعراض المرض غير متأخر فالدكتور بعد فترة من الاشعة قالهم يواظب على الدوا المسكن ويفضل قاعد فى البيت محدش يحركه لغاية ما يموت وخلاص وبعديها بيومين مات انا متضايقة من الدكتور ده .. أنا لومسكت منصب ومشرفة على عدد من الدكاترة لو سمعت حد منهم بيقول الكلمة دى حخليه ميعتبهاش تانى اكيد كان اى حاجة ممكن تتعمل حتى تخفيف المه .. ولا برضه التقليد ده فغصب عنى دعيت انه ميكملش الموضوع بس حد قالى ان كل واحد له رزقه




مبحبش ارجع من نفس الطريق بس برجع من نفس الطريق




حاجة غريبة لما تلاقى حد جتله نفس الفكرة فى نفس الوقت او يظهر فى حلمك حد مكنتش بتفكر فيه




فى امتحان لعدد كبير من الدفعة بعد كام ساعة انا حاسة انى متوترة شوية ॥رغم كل شئ بس انا عايزة كل الناس تنجح ربنا معاهم




هوة المفروض ايه اللى يسود الغضب ولا الحزن مين اللى يكسب ؟





الدكتور مرة قال ان فى ناس عايشة بعد ما نص مخهم اتشال وبيعملوا كل حاجة ايه ده يعنى احنا عندنا نص مش شغال ولا ايه يعنى احنا لو استخدمناه ايه اللى حيحصل ممكن نقدر نفكر بحاجتين نفس الوقت او نخلى جزء للعبادة بيذكر ربنا والجزء التانى بيشتغل بس صاحب بالين كداب بس احنا حنكون مستوعبين الحاجتين ده احنا كدة ممكن نعيش ضعف عمرنا فى نفس المدة بس الجسم ممكن يعيق يعنى انا عايزة العب والتانى يشتغل الجسم مينفعش ينقسم عشان كدة بس مش حينفع الفكرة دى فخلينا فى موضوع واحد .. ايه التخريف ده ؟ .. بالمرة هوة انت لما تخبط ايد على ايد ثابتة بتحس بإيه بوجع الايد اللى اتضربت ولا بتأثير الضرب على الايد اللى ضربت ॥ فكرة الرابطة التساهمية اللى فى الذرات دى حاجة عبقرية بجد يا سبحان الله ايه اللى دخلها فى الموضوع ! مش مشكلة




انا مش عارفة انا اشترى كتاب ليه وانا اقدر انزله من على النت بس حقوق الطبع والنشر للمؤلف والكلام ده وحق المؤلف بس خلاص اللى حصل حصل واللكتاب اترفع بس لازم برضه الواحد لو لقى الناس بتعمل غلط ميعملش زيهم بس ده لو كان غلط اصلا




هوة فى كتاب كيف تتصرف فى المواقف الآتية اصل الواحد سعات مبيعرفش يتصرف وبرضه ياريت لو فى كتاب يوضح المفروض يكون ايه الشعور فى المواقف المختلفة




انا عايزة آخد اجازة للفرار.. اسيب مخى والافكار والذكريات اللى فيه واروح حتة تانية بس بما ان ده مستحيل يبقى مفيش فرار




وبرضه مهما تعمل مفيش فايدة







الأحد، 14 أغسطس، 2011

شيع جثمان احزانك........واتل عليه الفاتحة !!!!!!



ترى كثير من الناس وهم يتحدثون عن الدنيا وقسوتها وكأنهم وحدهم فيها .... أو كأنها تركت ما بين أيديها وتفرغت لهم لتجني عليهم .... وتغدقهم عطاء الهم .... وقسوة الغم ... ورجفة الإنتظار والخوف من المجهول ..... ويصل بهم الأمر إلى تمني الموت طلباً للراحة وهرباً من تلك الأحزان .... ضامنين أنه السبيل الوحيد للراحة وأنه الآمر الناهي فى برارى الحزن ...


إن كان هناك من نصيحة أقدمها للناس فهى " شيع جثمان أحزانك ..... واتل عليه الفاتحة "

ازاي أنا رافع راسك وانتي بتحني في راسي ازاي ؟!

ازاي أنا رافع راسك وانتي بتحني في راسي ازاي ؟!

بحبك يا بلادي

بحبك يا بلادي

جمعة النصر : )

جمعة النصر : )

كلنا ايد واحدة

كلنا ايد واحدة