الاثنين، 28 فبراير، 2011

شخبطة حب



أحبُك
قلبى البرىءُ لا يكُفُ عن ترديدِها
برؤياك
تتفتح ورود حمراء على وجنتى
أذوب خجلاً وحباً
تلك الطفلة العابثة بداخلى
تتراقص حين يداعب أذناى حديثاً وتُذكر فيه أنت
يتغنى قلبى بحبك ويعزف بنبضه أجمل الالحان
تلك المرة الأولى
وأتمنى أن تكون أنت الاخير
ربما وحدي من أتغنى بهذا الحب
لكن ماذا لدى لأبوح
أتسائل .. ؟
أداعبتُ يوماً أوتار نبضك ؟
أجد نفسى تصرخُ لا ...غيُرك من دَاعبت ذلك الوتر
لعلني طيفٌ لا وجود له بحياتك
لكنِ الآن فاضَ قلبى حباً ويتمنى أن يسمعَ قلبُك بهمسِه
أوحدى من تغنى بحُبك أم تحبُنى ؟
ربما ظننتُنى يوماً أقوى من أن أخضَع لذلك المسمى بالحُب
اتسائلُ أصمتى قوة ؟
أم هو مجردُ ادِّعاءٌ لها ؟!

4 قالوا رأيهم:

sony2000 يقول...

الله الله
اييييييييه دا كلوووووووووو
ماشي ماشي
ليكي قعدا:)

Heidenröslein يقول...

بجد جميلة أوي يا دولت تسلم إيدك
مشاعرها حلوة أوي :)
<3

Anastasia pop يقول...

الله يا دودو
قولي كمان و سمعينا
بريئة قوي الخاطرة دي

my own dream يقول...

pleasurable sensation :)

إرسال تعليق

هنا مساحة للتعبير عن رأيك بحرية ..

ازاي أنا رافع راسك وانتي بتحني في راسي ازاي ؟!

ازاي أنا رافع راسك وانتي بتحني في راسي ازاي ؟!

بحبك يا بلادي

بحبك يا بلادي

جمعة النصر : )

جمعة النصر : )

كلنا ايد واحدة

كلنا ايد واحدة