الأربعاء، 6 يناير، 2010

حقا آسفة






وأنا أيضا آسفة يا قلبي


آسفة لكل مرة لم أمسح فيها دموعك 



آسفة لكل مرة سمحت لهم بإيلامك 



آسفة لكل مرة تناسيت فيها جروحك



آسفة لكل مرة صرخت فيها وتظاهرت بعدم سماعك



أسفة لما فعلته بك تلك الكلمة



آسفة لأني سمحت لها أن تسكنك 



وآسفة لأنك قلبي



قلب طفلة تضم من يضمك 



آسفة لأني فتحت بابا للأمل 



آسفة لأني تركتك تعرف كيف تكون الحياة خارج سجنك



وآسفة لأني سجنتك 



آسفة لأني لم أسمع لعقلي حين قال لا



وأسفة لأني أصررت على أن أقول نعم 



آسفة لما فعلته أحلامي 



سأحاول أن أترك الأيام لتصلح خطأ لم ترتكبه



دعني أحاول التعويض عنك صغيرى




تلك ألوان اختر منها ما تشاء 



وتلك فرشاة 



وقم معي لنطلي جدران صدري حيث تعيش



لنحاول إخفاء ما فعله ضوء الشمس 



ونرسم حلما جديدا بعيدا عن تلك الكلمة المؤلمة



أراك قد اخترت ذلك اللون الأسود 



لن أمنعك ..... وهاهى يداى تضم يديك لنطلي تلك الجدران



وها أنا ذا أقبلك ودموعى تنهمر على جبهتك 



وها هى ألعابك الصغيرة لتلعب معها 



وتلك صور من تحب .... لن تجد فيها من تبحث عنه 



كم تمنيت لو كان بقربك وليس مجرد صورة



لكني لن أحتمل بعد الآن دموعك



سأغادر لأتركك وحدك ... كما تعودت أن تكون 



وسامحني فقد حاولت 




لكن الأوان قد فات



سأغلق بابا صدري 




وآخذ ذلك المفتاح 



لألقيه فى مكان بلا ملامح 



وأجلس حيث تعودت في ظلمة وحدتي



وأترك المجال لدموع اختنقت بداخلي



وأحاول أن أعتذر لها أيضا .....





3 قالوا رأيهم:

Ahmed Adel El-Feky يقول...

مش لاقى كلمات تعبر عن سعادتى ... مبروك :) بالتوفيق D:

Creative youth يقول...

الله يبارك في حضرتك:)
على ايه بقى ؟:D

Ahmed Adel El-Feky يقول...

D: ... التنسيق ... شكل المدونه وكده يعنى ... بالتوفيق ..

إرسال تعليق

هنا مساحة للتعبير عن رأيك بحرية ..

ازاي أنا رافع راسك وانتي بتحني في راسي ازاي ؟!

ازاي أنا رافع راسك وانتي بتحني في راسي ازاي ؟!

بحبك يا بلادي

بحبك يا بلادي

جمعة النصر : )

جمعة النصر : )

كلنا ايد واحدة

كلنا ايد واحدة