السبت، 26 يونيو، 2010

لعبة


يعيش سرحان فى الطابق السابع فى احد البنايات الموجودة فى زقاق متفرع من شارع جانبى الذى بدوره متفرع من شارع رئيسى فى قرية صغيرة تابعة لمدينة كبيرة مركز لمحافظة من محافظات مصر .. فى يوم من الايام سرحان شعر بنفسه يطير طار فوق مبناه ارتفع اكثر رأى الزقاق ارتفع اكثر واكثر راى الشارع الجانبى رأى الشارع الرئيسى راى قريته ارتفع اكثر رأى مصر كلها من اعلى ارتفع اعلى رأى القارة ارتفع اعلى رأى الكرة الارضية ارتفع اكثر واكثر واكثر حتى ارتطم بزجاج لا يستطيع ان يعبره تحرك يمين يسار الزجاج بدا وكأنه يغلف العالم الذى يعرفه حاول جاهدا وسط الضباب ان ينظر من خلال الزجاج لمح شيئا يتحرك على الجانب الآخر ثم فجأة ادرك ما هو الشئ على الجهة انه وجه طفل صغير وان عالمه بيتحرك فى راحة طفل صغير ذهل عندما وجد ان كل عالمه الذى يعرفه الذى بلغ به هذا التطور الهائل هو مجرد لعبة لطفل صغير ولمح ايضا حياة كاملة على الجانب الآخر بالطبع استيقظ سرحان وهو لا يعلم امكانية حدوث ذلك حقا كما تعلم الا يستهين بالاشياء مهما كانت ضئيلة وتافهة فى نظره وان لكل حد كبير يوجد الاكبر منه والاكبر له الاعلى وهكذا ان المفترض الا يفترى ويطغى حياته من الممكن ان تنتهى فى ثانية على يد الاكبر منه

2 قالوا رأيهم:

Rouan يقول...

حلوه دى يا ايمى ما شاء الله

Sylver يقول...

شكرا يا سكر

إرسال تعليق

هنا مساحة للتعبير عن رأيك بحرية ..

ازاي أنا رافع راسك وانتي بتحني في راسي ازاي ؟!

ازاي أنا رافع راسك وانتي بتحني في راسي ازاي ؟!

بحبك يا بلادي

بحبك يا بلادي

جمعة النصر : )

جمعة النصر : )

كلنا ايد واحدة

كلنا ايد واحدة